«الأجنبي الرابع» يفجر الخلافات في اتحاد الكرة.. وتقرير الحكم يبريء جهاز الأهلي

نقلا عن العدد الورقي

نشبت خلافات داخل مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة هانى أبوريدة، بسبب أزمة قيد اللاعب الأجنبى الرابع فى قوائم أندية الدورى الممتاز خلال الموسم الحالى، وذلك رغم إصدار بيان رسمى منذ أيام، يؤكد موافقة الجبلاية على قيد أربعة أجانب فى كل نادٍ مع إشراك ثلاثة فقط فى قائمة كل مباراة، حيث طالب بعض أعضاء المجلس بالتراجع عما جاء فى البيان، لعدم وجود داعٍ لرفض اشتراك الأجانب الأربعة، طالما أن اتحاد الكرة وافق على قيدهم من البداية، ومن المنتظر أن يحسم اتحاد الكرة هذا الأمر فى أول اجتماع مجلس إدارة له، والذى قد يُعقد خلال الأسبوع الحالى أو المقبل على أقصى تقدير.

كشف خالد لطيف، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، أنه كان معارضاً لزيادة عدد اللاعبين الأجانب فى الدورى إلى أربعة لاعبين، رغم موافقة بعض الأندية على هذا القرار مثل الأهلى والزمالك، قائلاً: أحمد مجاهد عضو مجلس الجبلاية، يعيبه التعنت وفرض رأيه الشخصى على باقى الأعضاء رغم وجود خبرات متعددة فى مجلس الإدارة ، وأشار إلى أن انفعال مجدى عبدالغنى عضو الجبلاية بشأن بيان الاتحاد بخصوص الأجنبى الرابع لأنه صدر دون الرجوع لأحد من أعضاء المجلس.

من ناحية أخرى، أعلن مصدر باتحاد الكرة، تفاصيل تقرير أحمد حمدى، حكم مباراة الأهلى وطلائع الجيش بالجولة الأولى للدورى، التى انتهت بالتعادل الإيجابى 1-1 ، ولم يتضمن التقرير أى إدانة أو تجاوز من الجهاز الفنى للأهلى فى اللقاء أو بعد انتهائه، وأن سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالقلعة الحمراء هو الوحيد الذى تحدث مع الحكم، وقال له: بالتوفيق يا كابتن ، وكان ذلك بعد المباراة، ووفقاً لتقرير الحكم، فلن تكون هناك عقوبات على الجهاز الفنى للأهلى، وفى حالة صدور عقوبة من جانب لجنة المسابقات ستكون بسبب هجوم حسام البدرى وسيد عبدالحفيظ على الحكم فى وسائل الإعلام بعد انتهاء المباراة.

«عبدالفتاح»: نتلقى رسائل تهديد بسبب الحكام.. وردى على المهددين: «مش بنخاف وعيب عليكم»

وكشف عصام عبدالفتاح، رئيس لجنة الحكام باتحاد الكرة، عن وصول عدد من رسائل التهديد بسبب رفض تعيين بعض الحكام فى مبارياتهم، قائلاً: تصلنا رسائل تهديد تطلب عدم تعيين حكام بأعينهم لمبارياتهم، كما تتضمن تلك الرسائل تحذيرات من قرارات الحكام ، وتابع: لسنا ضعفاء ولا نخشى أحداً، ولن أفصح عن هؤلاء الأشخاص، إذا كانوا مسئولين فى أندية، أم أطراف أخرى، لكن سأكتفى بوصفهم بالتافهين، ورسالتى لهم أن هذا هو ليس مفهوم الرياضة، وعيب ما تقومون به . وبات سمير عثمان، الحكم الدولى، مرشحاً للانضمام للجنة التطوير أو اللجنة الفنية التابعتين للجنة الحكام، بعدما أعلن اعتزاله التحكيم، ويفكر عصام عبدالفتاح، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، رئيس لجنة الحكام، فى تعيين عثمان بإحدى اللجنتين، خاصة أن اللوائح تمنع انضمامه للجنة الحكام الرئيسية، حيث تمنع تعيين أى حكم متقاعد إلا بعد مرور سنتين على اعتزاله، وعلمت الوطن ، أن مسئولى لجنة الحكام يحاولون إثناء عثمان عن قرار اعتزاله فى ظل حاجة الدورى المصرى لحكام أصحاب خبرة مثله.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
0 :التعليقات
أضف تعليق
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية