المستقبل يحدث الآن:سيارات كهربائية.. بيوت «مطبوعة».. لحوم مُخلقة معمليا.. وذكاء صناعى يحل المشاكل المختلفة

لم يعد ما نشاهده فى أفلام الخيال العلمى، مسألة «خيال» فقط، الآن وصل الخيال العلمى بالفعل إلى أرض الواقع، وما كنا نتصوره يحتاج عشرات وربما مئات السنين من التطور التكنولوجى، أصبح واقعاً «تجارياً» حولنا.

بطاريات بدلاً من الشبكات الكهربائية المعتادة، وسيارات ذاتية القيادة، تعمل دون وقود، وأجهزة كمبيوتر تقوم بأدوار البشر، وثورة كاملة فى مجال التعليم، وثقافة العمل وأسواق العقارات وحتى العملات.

فى عالم الغد ستختفى وظائف يعمل فيها الملايين، حيث الروبوت بديلاً للفلاح، والسيارة لا تحتاج إلى سائق، والكمبيوتر أفضل من المحامى، وأدق من الطبيب الماهر فى تشخيص الأمراض. فى هذا الملف تفتح «المصرى اليوم» بوابة المعرفة بالمستقبل، وترصد ملامح عالم كامل من القفزات التكنولوجية، والتطورات التى ستجعل عالم الغد مختلفاً بالكامل عما نعيشه الآن. فى هذا الملف «فرصة» للاستعداد للمستقبل الذى بدأ بالفعل، وتعريف بـ«الثورة الصناعية الرابعة» التى تكاد تغير عالمنا كله.

الآلات تنتصر على البشر.. واللحوم «مصنوعة» فى «المعمل».. و70% من الوظائف تختفى خلال 20 عاماً

التطور التكنولوجي للسيارات

درس من «كوداك»

فى عام 1998 من فترة ليست بالبعيدة، كانت شركة «كوداك» لمعدات ومواد التصوير عملاقاً فى مجال البيزنس العالمى، فى ذلك الوقت كانت الشركة توظف أكثر من 17 ألف موظف فى فروعها المختلفة، وكانت تبيع ما يتجاوز نسبته 85% من إجمالى ورق طباعة الصور الفوتوغرافية فى كافة أنحاء العالم، ولم يتخيل أحد على الإطلاق أن تواجه الشركة أى مشاكل فى مجال الأعمال، إلا أن الأمور انقلبت رأسا على عقب خلال سنوات تعد على أصابع اليد الواحدة عندما اختفى «موديل البيزنس» نفسه الذى تعمل به الشركة مع الانتشار الكاسح للكاميرات الرقمية وانتفاء الحاجة عمليا لورق طباعة الصور، الشركة التى كانت الأشهر فى مجالها اضطرت لإعلان إفلاسها عندما فشلت فى توقيع شكل التغير الحادث حولها. المزيد

رهان المستقبل: قبل أن تضيع الفرصة

روبوت يستخدم فى الزراعة على نطاق واسع

لم تعد الابتكارات الخيالية حكرا على الأفلام السينمائية ضخمة الإنتاج فى هوليوود، فى جميع القطاعات والصناعات تظهر ابتكارات واختراعات لم يكن مجرد التفكير فيها منذ سنوات قليلة إلا ضربا من الخيال الجامح، لكنها أصبحت حقيقة واقعة بالفعل، ويتم إنتاجها- أو سيبدأ إنتاجها- على نطاق واسع خلال سنوات قليلة للغاية، وهذه الابتكارات من شأنها تغيير شكل الحياة التى نعرفها بالطريقة التى اعتدنا عليها، الأمر الذى سيكون له تأثير ضخم على الأشكال الاجتماعية وطرق الإنتاج وأنماط الاقتصاد التقليدية.المزيد

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية