ننشر نتائج اليوم الأول لمؤتمر "الشمول المالي" بشرم الشيخ

شهدت فعاليات اليوم الأول لمؤتمر الشمول المالي المنعقد حاليا في شرم الشيخ العديد من الأحداث والاتفاقيات التى أبرمها البنك المركزي مع عدد من الجهات المتنوعة.

قال طارق عامر، محافظ البنك المركزي، إن المجتمع المصري عانى من الفقر، مؤكدا أن البنوك والجهاز المصرفي عليهم دور مهم في ظل الظواهر التي تعاني منها البلاد من الإرهاب والفقر والبطالة وغيرها، في ظل التغيير في طبيعة عمل القطاع المصرفي.

وأضاف"عامر"أن الشباب دورهم مهم خلال المرحلة الراهنة وينبغي عليهم التعبير عن رأيهم في الاطار الصحيح، وأن البنك المركزي يؤمن بدور المرأة والشباب ودفعهم إلي الأمام، مؤكدا أن مجموعة من النساء بالبنك أنجزن مفاوضات قرض صندوق النقد الدولي والتي كانت فنية ومطولة ومعقدة، وأن البنك يدرس طلب بنوك دولية تجديد سندات دولارية قيمتها ملياري دولار وزيادة قيمتها إلى 5 مليارات دولار مع تمديد أجل السداد ليصبح 5 سنوات.

وأبرمت مجموعة من البنوك الدولية اتفاقًا مع البنك المركزى نهاية العام الماضى، لتنفيذ عملية بيع وإعادة شراء سندات دولية دولارية، طرحتها وزارة المالية فى بورصة أيرلندا، بآجال استحقاق ديسمبر 2017.

وأوضح عامر في تصريحات علي هامش المؤتمر إن البنك سدد خلال الشهريين الماضيين (يوليو وأغسطس) نحو 3 مليارات دولار، كما سدد نحو 1.5 مليار دولار تمثل شرحتين لشركات البترول.

وأشار إلى أن البنك المركزي بصدد تجديد اتفاقية الصين لمبادلة العملة بقيمة 2.7 مليار دولار، والتي وقعت مصر عليها خلال العام الماضي لمدة ثلاث سنوات تجدد كل عام.

وأضاف: "تصل قيمة الاستثمارات القائمة للأجانب في أذون الخزانة حاليًا 15 مليار دولار، وهو ما يعكس ثقة المستثمرين في خطوات الاصلاح للاقتصاد المصري."

وذكر "عامر" أن البنك المركزي يؤمن بدور المرأة والشباب ودفعهم إلي الأمام، مؤكدا أن مجموعة من النساء بالبنك أنجزن مفاوضات قرض صندوق النقد الدولي والتي كانت فنية ومطولة ومعقدة.

و قال طارق عامر محافظ البنك المركزي، إن فريقا من السيدات قاد أصعب جزء في برنامج الإصلاح الاقتصادي هو المفاوضات الفنية المعقدة جدا مع صندوق النقد الدولي بقيادة لبنى هلال نائب محافظ البنك المركزي.

وأضاف عامر أن رأى كيف غير دخل شهري بقيمة 500 جنيه في حياة مواطنة في الريف، وكيف شعرت بالإنسانية والكرامة، مشيرا إلى أن كل مشكلات المجتمع تنبع من الفقر من إرهاب رشح التحالف الدولي للشمول المالي "مصر" لمنصب نائب رئيس اللجنة عالية المستوى للمرأة، وفقًا لتصريحات لبني هلال نائب محافظ البنك المركزي.

ويولي التحالف أهمية كبرى لعملية تعزيز الشمول المالي للمرأة وتمكينها ودعم أنشطتها الاقتصادية ومكافحة الفقر، بما يسهم بدرجة كبيرة في تعزيز التنمية وتطور المجتمعات.

كما يتطرق مؤتمر التحالف الدولي للشمول المالي إلى قضية تمكين المرأة من خلال جلسة عن تمكين المرأة ماليًا واقتصاديًا، كما تستعرض الجلسة الجهود التي تمت في هذا الصدد.

وحققت مبادرة تمكين المرأة الإفريقية نجاحًا ملحوظًا خلال الفترة الماضية، مستهدفة تطوير التدريب وبناء قدرات المرأة. قال طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري، إن حجم استثمارات الأجانب فى أدوات الدين الحكومية لمصر ارتفع إلى 15 مليار دولار منذ تحرير سعر الصرف وحتى الآن، وهو الرقم التراكمي القائم، مؤكدا أنه سيتم تجديد 2.7 مليار دولار قيمة اتفاق مبادلة العملات مع الصين خلال الفترة المقبلة.

وأكد طارق عامر أنه تلقى عرضا من بنوك استثمار لرفع قيمة السندات التى أصدرتها مصر بقيمة 2 مليار دولار والتى تستحق فى نوفمبر القادم إلى 5 مليارات دولار، مؤكدا أنه تم تسديد نحو 3 مليارات دولار ديون.

وقع البنك المركزي المصري مذكرة تفاهم مع المجلس القومي للمرأة بهدف تمكين المرأة وتضمينها بالقطاع المصرفي بالدولة علي هامش مؤتمر فعاليات الشمول المالي الذي سيحضره رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي.

ومن جهتها قالت لبنى هلال نائب محافظ البنك المركزي للاستقرار النقدي إن البنك المركزي يستهدف تعظيم الاستفادة على أرض الواقع من خلال تفعيل المذكرة مع المجلس القومي للمرأة.

وأوضحت على هامش توقيع المذكرة إن البنك سيشكل لجنة تسيير أعمال المذكرة عقب انتهاء المؤتمر الدولي للشمول المالي لتضم أعضاء من البنك المركزي والمجلس القومي للشمول المالي وذوي الخبرة من الكفاءات محليًا وعالميًا.

وأشارت الدكتورة مايا مرسي رئيس المجلس إلى أن المذكرة ستسهم في وصول نسبة الشمول المالي بالسيدات إلى الضعف من 9 من السيدات إلى 18 .

وأوضحت إن حملة طرق الأبواب التي تبناها المجلس وصلت إلى 1.1 مليون سيدة من المستهدف تضمينهن ماليًا خلال المرحلة الأولى.

سيعجبك أيضا
أخبار لها صلة
تعليقات الأعضاء
0 :التعليقات
أضف تعليق
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية