طرفا الأزمة الفنزويلية يجريان اتصالات استكشافية قبل المحادثات

أظهرت اتصالات استكشافية لموفدين عن الحكومة الفنزويلية والمعارضة مع الوسطاء في جمهورية الدومينيكان، الأربعاء، أن اللقاء بين طرفي النزاع بات أقرب أكثر من أي وقت مضى.

وأشار خورخي رودريجيز، حليف الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، إلى أنه قد تم تحقيق بعض التقدم نحو إجراء محادثات وجهًا لوجه مع شخصيات من المعارضة.

وقال للصحفيين في عاصمة الدولة الكاريبية: "نحن نقترب من حل العديد من النقاط على جدول الأعمال".

ومن المقرر أن يلتقي وفد المعارضة برئيس جمهورية الدومينيكانـ دانيلو ميدينا، الذي يحاول مع رئيس الوزراء الإسباني السابق خوسيه لويس رودريجيز ثاباتيرو، التوسط لتحقيق خرق في الأزمة.

وكان مادورو قد أعلن خلال اجتماع وزاري في وقت متأخر الثلاثاء، قبول وساطة ميدينا و ثاباتيرو، وأنه مستعد للقاء المعارضة.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية