يوم ترفيهي لخدمة المرضى والمسنين للاستمتاع بجمال الطبيعة بسمالوط

تداول العشرات من رواد مواقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، خلال الساعات القليلة الماضية، مجموعة من الصور ليوم ترفيهي لخدمة المرضى والمسنين للاستمتاع بجمال الطبيعة واسترجاع أيام طفولتهم بالألعاب الرياضية.

وتعالت صوت ضحكاتهم كأطفال لم يتعدى عمرهم العشرة سنوات، والعب داخل حمامات السباحة، والاستماع للأغاني، ونظم المنظمين مسابقات رياضية وأسئلة دينة من الكتاب المقدس، وفي نهاية الحفل بفوز شخص ويحصل على جائزة.

وتعد خدمة مرضى ومسنين من الخدمات التي تنظمها الكنائس لخدمة كبار السن، من خلال رحلات دينية وترفيهية لإسعادهم، ويتولى مسئولية تلك الخدمة عدد من شباب وشبات الكنيسة.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية