"تضامن البرلمان" تبدأ مناقشة مشروع قانون "رعاية حقوق المسنين"

هنأ الدكتور عبد الهادى القصبى، رئيس لجنة التضامن الاجتماعى بمجلس النواب، أعضاء اللجنة بالموافقة على قانون "إنشاء صندوق لدعم أسر شهداء ومصابى ومفقودى العمليات الإرهابية والأمنية"، قائلا: هذه القانون يعد اعرتاف صريح من كل هيئات ومؤسسات الدولة لما قدمه هؤلاء الرجال من تضحيات من أجل رفعه الوطن والحفاظ على وحدته وسلامة أراضيه.

وأضاف القصبى، خلال كلمته اليوم باجتماع لجنة التضامن الاجتماعى لمناقشة مشروع قانون رعاية وحقوق المسنين، أن اللجنة سبق وأن اقتحمت العديد من الملفات الهامة والحيوية التى تمس المواطن مباشرة بداية من قانون حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة، ودعم أسر الشهداء، وفتح ملف الزيادة السكانية وسبق وأن ناقشت ملف المسنين فى حضور مجموعة منهم للأستماع لشكواهم، وها هى اليوم تواصل فتح الملفات الهامة بمناقشة مشروع القانون محل النقاش" رعاية حقوق المسنين".

وأكد رئيس لجنة التضامن الاجتماعى، أن الدستور نص صراحة على حقوق المسنين فى المادة 83 من الدستور، حيث نص المادة على" تلتزم الدولة بضمان حقوق المسنين صحيًا، واقتصاديًا، واجتماعيًا، وثقافيًا، وترفيهيًا وتوفير معاش مناسب يكفل لهم حياة كريمة، وتمكينهم من المشاركة في الحياة العامة. وتراعي الدولة في تخطيطها للمرافق العامة احتياجات المسنين، كما تشجع منظمات المجتمع المدني على المشاركة في رعاية المسنين. وذلك كله على النحو الذى ينظمه القانون"، وهذا يعنى ان مشروع القانون جاء متسقا مع نص الدستور.

سيعجبك أيضا
تعليقات الأعضاء
تنبيه هام: يؤكد موقع جريدتك اليوم أنة غير مسؤل عن صحة أو مصداقية هذا الخبر حيث تم نشرة نقلأ عن المصدر المشار إلية في المادة الإخبارية وأنة لا يتحمل أي مسؤلية قانونية أو أدبية قد تنتج عن أضرار ناجمة عن هذة المادة الإخبارية